قبرص كميناء للزيارة
Arabic
أنت هنا:الرئيسية»اكتشف قبرص»الشمس والبحر»الرحلات البحرية»قبرص كميناء للزيارة
قبرص كميناء للزيارة
قبرص كميناء للزيارة
مع قربها من موانئ الشرق الأوسط، يوجد بالميناء مرافق ممتازة إضافة إلى العديد من مناطق الجذب الرئيسية والمتنوعة على بعد مسافة قصيرة منها، وتعد قبرص ميناء مثالي للزيارة لمختلف الزيارات البحرية. 

يمكن استكشاف المواقع الثقافية الغنية في قبرص بمنتهى السهولة واليسر أثناء إحدى الزيارات القصيرة للسفينة إلى الجزيرة،وقد ساهمت هذه العوامل، وغيرها –مثلكونهابيئة آمنة للغاية والتزامها الواضحلأعلى معايير السفر –في جعلقبرص واحدة من المراكز السياحية الأكثر حيوية وأهمية في شرق البحر الأبيض المتوسط، وتتجه العديد من السفن السياحية بالفعل إلى قبرص لاتخاذها كقاعدة لرحلات بحرية مصغرة إلى الوجهات الشهيرة في الشرق الأوسط خلال أربعة أشهر على الأقل في السنة،علاوة على ذلك، فإن معظم السفن السياحية الدولية التي تبحر في المنطقة تشمل قبرص في جانب من أجندة أعمالهم.

على مفترق طرق وفي بوتقة تنصهر فيها مختلف الثقافات لأكثر من 10000سنة، وُهبت الجزيرة الصغيرة إرث تاريخي غني بشكل ملحوظ يشمل أطلال العصر الحجري الحديث والمواقع اليونانية والرومانية المميزة حتى الآن علاوة على القلاع الصليبية الهائلة وأوائل الكاتدرائيات المسيحية والكنائس البيزنطية المضيئة وأكثر من ذلك بكثير.

يمكن الوصول إلى الأماكن الرئيسية المهمة خلال ساعة واحدة بالسيارة من موانئ قبرص،أما المواقع الأثرية والتاريخية الأكثر إثارة للإعجاب فيمكن الوصول إليها من ميناء ليماسول،وتشمل المواقع الأثرية كوريون - المسرح اليوناني الروماني القديم الذي يبرز بشكل كبير على منحدر، ويطل على الحقول الخضراء ومياه البحر الأبيض المتوسط الزرقاء - وقلعة كولوسي من القرون الوسطى الصليبية،وإلى الشمال من ليماسوسسوف تجد نفسك في سفوح جبال ترودوس المليئة بغابات الصنوبر، مع القرى الساحرة المكونة من المنازل المبنية من الحجر مثل أومودوس ولانيا على طول الطريق،ويوجد لدى بافوس، على الساحل الغربي، العديد من المواقع التاريخية, مما أدى إلى وضع كاتو بافوس كاملة على قائمة التراث الثقافي العالمي لليونسكو،وتحتل الفسيفساء الرومانية القديمة موقع الصدارة عند منازل أيون وديونيسوس ومقابر الملوك وعمود القديس بولس. 

يمكن أيضًا تنظيم رحلات متنوعة ومثيرة للاهتمام من ميناء لارنك، وتشمل هذهالرحلات زيارة قرية ليفكارا من العصور الوسطى - التي تشتهر بمنسوجاتها اليدوية وجبال ترودوس والعاصمة ليفكوسيا والمناظر الخلابة في جميع أنحاء ليميسوس ولارنكا.

برغم وجود الكثيروالكثير من المعالم والأنشطة التييلزم مشاهدتهاوالقيام بهاعلى هذه الجزيرة الجميلة صغيرة الحجم، إلا أناكتشاف شيء جديد ومثير للاهتمام في توقف قصير ليس بالأمر السهل فقط، بل يزيد إلى أن يكون تجربة يجب التمتع بها.

رسالة إخبارية

اسم المستخدم
Please provide your Name

البريد الإلكتروني
Please provide your email

Invalid Input